فلسطين

اتساع التشققات والانهيارات بسبب الحفريات الاسرائيلية جنوب الاقصى

 

الشاهين نيوز-

اتسعت التشققات والانهيارات الأرضية في حي وادي حلوة ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك بمدينة القدس المحتلة، نتيجة الحفريات الإسرائيلية المتواصلة وتفريغ الأتربة من أسفل الحي، لاستكمال “شبكة الأنفاق” الموصلة إلى أسوار المسجد الأقصى من الجهة الغربية.
وأوضح مركز معلومات وادي حلوة/ سلوان في بيان صحفي له اليوم الاحد، أن تشققات وانهيارات حصلت خلال اليومين الماضيين في أرض خاصة تابعة “لكنيسة الروم الأرثوذكس” الملاصقة لمسجد عين سلوان. وأضاف أن لجنة الأهالي في حي وادي حلوة والسكان فحصوا التشققات التي ظهرت في منطقتين بالأرض، وتبين وجود أعمال حفر أسفلها بعمق 4 أمتار، وفي منطقة أخرى بعمق 6 أمتار، ووُجد أسفلها أكياس اسمنتية ومواد وأعمدة.
وحذر مركز المعلومات من خطورة استمرار أعمال الحفر وتفريغ الأتربة أسفل حي وادي حلوة، لافتا الى وجود أكثر من 70 منزلا في الحي تضررت من الحفريات بشكل متفاوت. وأكد المركز أن سلطات الاحتلال تواصل أعمال الحفر في شبكة أنفاق متشعبة أسفل حي وادي حلوة، تبدأ من منطقة العين مرورا بشارع حي وادي حلوة الرئيس باتجاه مشروع كيدم الاستيطاني في ساحة باب المغاربة، والبؤرة الاستيطانية مدينة داوود وصولا الى ساحة البراق.
–(بترا)

زر الذهاب إلى الأعلى