دولي

لندن: مطالبات بإعادة التفاوض على اتفاق بريكست

 

الشاهين نيوز-

أعلن الوزير البريطاني المعني بشؤون بريكست، ستيفن باركلي، أن التصويت المقرر غدا الثلاثاء في مجلس العموم على اتفاق الخروج، سيجري في موعده، وسط دعوات متصاعدة لرئيسة الوزراء تريزا ماي، للعودة إلى بروكسل وإعادة التفاوض بشأن الاتفاق.
وقال باركلي إن “ماي قد تبقى في منصبها، إذا رفض أعضاء البرلمان، كما هو متوقع، خطتها للخروج”.
وابرزت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) اليوم الاثنين تصريحات عدد من السياسيين الذين يطالبون ماي بإعادة التفاوض مع بروكسل. وقال وزير الخارجية السابق بوريس جونسون، وهو أحد أبرز داعمي الخروج، إن ماي قد تبقى في منصبها إذا خسرت التصويت، لكن يتحتم عليها حينئذ إعادة التفاوض مع بروكسل على الاتفاق.
وقالت وزيرة العمل والمعاشات السابقة، استير ماكفي، والتي كانت استقالت من الحكومة احتجاجا على الاتفاق، بأن ماي يجب أن تعيد التفاوض فورا مع بروكسل، إذا ما جرى رفض الاتفاق في البرلمان.
وقال وزير العدل روي ستيوارت، لـ “بي بي سي” ان على الحكومة أن تعود مرة أخرى للبرلمان إذا خسرت في تصويت الثلاثاء، ربما مع بعض التعديلات الطفيفة على الاتفاق، لكنه أشار إلى أن بعض النواب يستخدمون المساندة، وهي إبقاء الحدود مفتوحة بين ايرلندا الشمالية وجمهورية ايرلندا، “كذريعة” لرفض الاتفاق.
–(بترا)

زر الذهاب إلى الأعلى