دولي

باريس وواشنطن ترحبان بدخول المساعدات الانسانية إلى ناغورني قره باغ

الشاهين الإخباري

رحّبت فرنسا والولايات المتحدة، بوصول المساعدة الإنسانية الى ناغورني قره باغ، ففيما طالبت باريس بامكانية وصول غير مشروط وبدون عراقيل، رأت واشنطن في ذلك خطوة مهمة إلى الأمام. وتشكل هذه المنطقة صلب نزاع مستمر منذ فترة طويلة بين أرمينيا واذربيجان.

وتحت الضغوط الدولية وفيما سرت مخاوف من اندلاع نزاع جديد بين البلدين، دخلت شاحنات محملة بالمساعدة الانسانية إلى المنطقة.

وقالت وزيرة الخارجية الفرنسية، كاترين كولونا، في رسالة على منصة «أكس»: «هذه يجب أن تكون خطوة أولى نحو الوصول غير المشروط وبدون عراقيل للمساعدات الانسانية وفق القانون الدولي وأمر محكمة العدل الدولية».

من جهته، قال وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن: نرحب بوصول مساعدات إنسانية بشكل متزامن على طول ممر لاتشين وطريق أغدام إلى ناغورني قره باغ، وهي مقاربة ناقشتها مؤخراً مع الرئيس الأذربيجاني علييف.

وأكّد أن إمدادات السلع هذه وهي موضع حاجة شديدة، تشكل خطوة مهمة إلى الأمام، وشجع الطرفين على الدخول في محادثات مباشرة والتركيز على سبل زيادة تدفق السلع الإنسانية إلى سكان المنطقة.

وأشار بلينكن، إلى تصميم الولايات المتحدة على دعم الجهود بين أرمينيا وأذربيجان لتحقيق سلام مشرف ودائم.

أ ف ب

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!