دولي

إصابة 190 شخصاً في جنوب تايوان مع وصول إعصار “كوينو” اليابسة في إلى كيب إلوانبي

الشاهين الإخباري

اجتاح إعصار كوينو جنوب تايوان يوم الخميس، ما أدى إلى إصابة 190 شخصا لكنه لم يتسبب في وفيات، حيث جلب رياحا شديدة وعواصف مطيرة إلى الجزيرة، ما تسبب في إغلاق مدارس ومصالح حكومية.

وصل الإعصار كوينو، الذي يعني “جرو” باللغة اليابانية، إلى اليابسة في “كيب إلوانبي”، أقصى الطرف الجنوبي لتايوان، في وقت مبكر من يوم الخميس، ومن المتوقع أن يضعف مع استمرار تحركه غربا نحو مقاطعتي قوانغدونغ وفوجيان في جنوب الصين.

جلب الإعصار رياحا قوية بشكل غير متوقع مع اقترابه من تايوان، مع عاصفة بلغت سرعتها 343 كيلومترا في الساعة تم تسجيلها ليل الأربعاء على جزيرة أوركيد النائية. وفي صباح يوم الخميس، بلغت سرعة الرياح القصوى لكوينو 162 كيلومترا في الساعة مع هبوب رياح بلغت سرعتها 198 كيلومترا في الساعة، وفقا لمكتب الأرصاد الجوية.

عطلت المدن في جميع أنحاء الجزيرة العمل والفصول الدراسية، بما في ذلك مدينة كاوشيونغ الساحلية الجنوبية الرئيسية. وكانت العاصمة تايبيه تعمل كالمعتاد وتوقف هطول الأمطار اعتبارا من صباح الخميس.

أعلنت إدارة الإطفاء في تايوان عن إصابة 190 شخصا، معظمهم في مدن على طول الساحل الغربي، بما في ذلك تايتشونغ، وتاينان، وكاوشيونغ.

تم إلغاء معظم الرحلات الداخلية و42 رحلة دولية يوم الخميس، بحسب وزارة النقل، كما تم تعليق العبارات المتجهة إلى الجزر النائية.

تقع تايوان في منطقة نشطة للأعاصير المدارية، لكن كوينو هو ثاني إعصار يصل إلى اليابسة خلال أربع سنوات. وضرب إعصار هايكوي الجزيرة في أوائل سبتمبر، ما أدى إلى إصابة العشرات.

أ ب

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!