الاقتصاد والاعمال

التضخم في بريطانيا يتباطأ لأدنى مستوى في عامين

الشاهين الإخباري

أظهرت احصائيات رسمية، يوم الأربعاء، تراجع التضخم في المملكة المتحدة- وفقا لمؤشر أسعار المستهلكين- إلى أدنى مستوى منذ أكثر من عامين، وهو تطور من المرجح أن يعزز التكهنات بأن بنك إنجلترا قد يبدأ في خفض أسعار الفائدة في وقت أقرب مما كان متوقعا.

وقال مكتب الإحصاء الوطني البريطاني ان التضخم انخفض إلى 3.9 بالمئة في نوفمبر، وهو أدنى مستوى له منذ سبتمبر 2021، من 4.6 بالمئة المسجلة في أكتوبر.

وكان هذا الانخفاض أكبر من المتوقع في الأسواق المالية.

وذكر المكتب إن الدافع الأكبر لهذا الانخفاض هو انخفاض أسعار الوقود بعد زيادتها في نفس الفترة من العام الماضي.

كما ساهم تضخم أسعار المواد الغذائية في هذا الانخفاض.

ترك بنك إنجلترا سعر الفائدة الرئيسي عند أعلى مستوى له منذ 15 عاما عند 5.25 بالمئة الأسبوع الماضي، وهو نفس المستوى الذي ظل عليه منذ أغسطس بعد نهاية ما يقرب من عامين من الارتفاعات.

وقال محافظ البنك، أندرو بيلي، إن سياسة أسعار الفائدة من المرجح أن تظل “مقيدة لفترة طويلة”.

نجح بنك إنجلترا في خفض التضخم من أعلى مستوى بلغه منذ أربعة عقود، والذي كان يزيد على 11 بالمئة، لكن لا يزال أمامه طريق طويل للوصول إلى هدفه البالغ 2 بالمئة.

استهدفت أسعار الفائدة المرتفعة التضخم، والذي تفاقم في البداية بسبب مشكلات سلسلة التوريد خلال جائحة فيروس كورونا ثم الحرب الروسية في أوكرانيا، ما أدى إلى ارتفاع أسعار الغذاء والطاقة.

سكاي نيوز

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!