فلسطينأخبار الاردن

الكنيسة المعمدانية في الأردن تدعو العالم للاستماع لصوت الحكمة والعقل الذي يمثله الملك عبدالله الثاني

الشاهين الاخباري

طالب رئيس طائفة الكنيسة المعمدانية في الاردن الدكتور القس نبيه عباسي، المجتمع الدولي وحكوماته بالاستماع إلى صوت الحكمة، التي يمثلها جلالة الملك عبدالله الثاني في احقاق الحق والعدل في عموم فلسطين.
وأكد القس عباسي في بيان صحفي باسم الكنيسة المعمدانية اليوم الخميس، أهمية احترام انسانية الانسان الفلسطيني، وحقه في العيش بأمان وسلام على ترابه الشرعي، دون انتقاص لهذا الحق بالقتل او التنكيل او التهجير .
وأعرب عن اعتزاز الكنيسة المعمدانية، بمواقف جلالة الملك الداعية إلى ضرورة المحافظة على الأمن والسلم العالمي، ووقوفها خلف قيادة جلالته ودعم مواقف الاردن الثابتة والراسخة بقيادة جلالته تجاه ما يجري في غزة والاراضي الفلسطينية المحتلة، وتحقيق السلام العادل والشامل في المنقطة.
كما عبر عن اعتزاز الكنيسة المعمدانية، بالجهود الأردنية المستمرة منذ بدء العداون على غزة، وما يقوم به الأردن من جهد دبلوماسي متقدم لوقف العدوان، اضافة للجهد الانساني والاغاثي الكبير للتخفيف من معاناة الاهل في غزة ودعم صمودهم.
وأشاد القس عباسي، بالقوات المسلحة الأردنية والأجهزة الأمنية، لما تقوم به من جهد كبير في الحفاظ على استقرار وامن الأردن وسلامة شعبه، وما تخوضه من حرب ضد عصابات الشر على الحدود الشمالية للمملكة، والتصدي لمحاولاتها المستمرة لاختراق الحدود بقصد التهريب، داعيا في هذا الاطار الى الحفاظ على الوحدة الوطنية الأردنية بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني.
وقال القس عباس، إن الاتحاد المعمداني الأوروبي، وجه كافة الكنائس المعمدانية التابعة له لعدم إضاءة الشمعة الثانية في الأسبوع الثاني من شهر الميلاد، تعبيرا عن التضامن مع الاهل في غزة وعموم فلسطين، وغياب السلام في موسم الميلاد.
–(بترا)

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!