دولي

أستراليا الغربية تشهد موجة شديدة الحرارة تزيد خطر حرائق الغابات

الشاهين الإخباري

قالت هيئة الأرصاد الجوية الأسترالية، إن أجزاء من أستراليا الغربية تشهد السبت موجة حر شديدة، مما يزيد من خطر حرائق الغابات في الولاية الشاسعة.

وأصدر مكتب الأرصاد الجوية “تحذيرا من موجة حر شديدة” السبت في منطقتي بيلبارا وجاسكوين النائيتين في أكبر ولاية في أستراليا، محذرا من أن درجات الحرارة هناك قد تصل إلى أربعين درجة مئوية في مطلع الأسبوع.

وفي بلدة بارابوردو للتعدين في بيلبارا، على بعد حوالي 1500 كيلومتر شمالي عاصمة الولاية بيرث، من المتوقع أن تصل درجة الحرارة القصوى إلى 47 درجة مئوية السبت، أي أكثر من 6 درجات فوق متوسط ​​الحد الأقصى لشهر كانون الثاني، وفقا لبيانات التنبؤ.

وبلغت درجة الحرارة 42.7 درجة مئوية في الساعة 11:00 صباحا (03:00 بتوقيت غرينتش).

تم تسجيل أعلى درجة حرارة مسجلة في أستراليا بلغت 50.7 درجة مئوية في مطار أونسلو في بيلبارا في 13 كانون الثاني 2022.

ويزيد الطقس الحار السبت من مخاطر حرائق الغابات في موسم حرائق شديد الخطورة بالفعل في ظل ظاهرة النينيو المناخية، والتي ترتبط عادة بطقس بالغ السوء يشمل حرائق غابات وأعاصير وجفاف.

ويأتي هذا التحذير بعد أن كافح مئات من رجال الإطفاء في وقت سابق من هذا الشهر حريق غابات خرج عن السيطرة بالقرب من بيرث وسط ارتفاع درجات الحرارة، مما أدى إلى عمليات إخلاء.

وكان موسمي الحرائق الأخيرين في أستراليا هادئين مقارنة بما أطلق عليه “الصيف الأسود” في 2019-2020 لحرائق الغابات التي دمرت مساحة بحجم تركيا، وقتلت 33 شخصا وثلاثة مليارات حيوان وعدد هائل من اللافقاريات.

رويترز

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!