دولي

إعادة زرع ألغام في محيط محطة زابوريجيا

الشاهين الإخباري

أُعيد زرع ألغام في محيط محطّة زابوريجيا الأوكرانيّة للطاقة النوويّة حسبما أعلنت الوكالة الدوليّة للطاقة الذرّية الجمعة.

وهذه المحطّة الأكبر في أوروبا باتت في أيدي قوّات موسكو منذ آذار 2022، وقد تعرّضت مرارا لانقطاع في التيّار الكهربائي بسبب المعارك.

كما يتّهم الجيش الروسي بانتظام أوكرانيا بتهديدها.

وقالت الوكالة الدوليّة للطاقة الذرّية ومقرّها فيينا في بيان “أُعيد زرع ألغام على طول محيط محطّة زابوريجيا”.

وذكر البيان أنّ الألغام أزيلت في تشرين الثاني قبل أن يُعاد زرعها، وهو ما “يتعارض مع متطلّبات السلامة” التي وضعتها الوكالة.

والألغام موجودة “في منطقة (…) محظورة على الموظّفين الذين يُسيّرون عمل المحطّة”، بين السياج الداخلي والخارجي للمنشأة، وفق الوكالة الذرّية.

واشتكت الوكالة من أنّها لا تزال غير قادرة على الوصول إلى أجزاء عدّة من المحطة، في حين أنّ موسكو أرجعت الأمر في وقت سابق هذا الشهر إلى أسباب أمنيّة.

وتتكرّر التوتّرات بين موسكو وكييف بشأن هذه القضيّة، وتؤدّي الوكالة الذرّية دور الوسيط.

أ ف ب

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!