أخبار الاردنسياحة

هيئة تنشيط السياحة تستضيف وفداً إعلامياً من الهند مختصاً بصناعة الأفلام

الشاهين الإخباري

استضافت هيئة تنشيط السياحة وفدا إعلاميًا من الهند يضم 52 صحافيا من رؤساء تحرير الصحف والمواقع الإخبارية والمجلات والمؤثرين المختصين في قطاع صناعة الأفلام لزيارة الأردن، وذلك خلال الفترة من 30 كانون ثاني وحتى 2 شباط 2024.

وتأتي الخطوة ضمن خطة عمل الهيئة للترويج والتسويق للمناطق السياحية والأثرية في الأردن من خلال جذب اهتمام رواد صناعة الأفلام من شتى أنحاء العالم لزيارة الأردن واستكشاف ما يزخر به من مواقع تاريخية وثقافية وطبيعية فريدة لتصوير وإنتاج الأفلام العالمية.

وجاءت الاستضافة للوفد الإعلامي خلال تصوير أجزاء من الفيلم الهندي العالمي (بادي ميان شوت ميان) في مناطق متعددة داخل الأردن كوادي رم والعقبة وعمان، وبحضور الممثلين الهنديين العالميين، كشاي كومار وتايغر شروف، والمخرج الهندي علي عباس زافار، وقدمت الهيئة الدعم وتسهيل المهام لما له من أهمية في خطط التسويق والترويج السياحي للأردن في السوق الهندي، الذي يعد من الأسواق الواعدة لجهة تعزيز حركة السياحة إلى المملكة.

ومن جانبها قدمت الهيئة الملكية للأفلام الدعم للفيلم الهندي، وهي الجهة المسؤولة عن توفير كافة التسهيلات والخدمات اللوجستية لتصوير الإنتاجات العالمية في الأردن من تقديم معلومات مفصلة وسريعة حول التصوير في الأردن والحصول على التصاريح اللازمة، وتحديد أماكن التصوير المناسبة، وتسهيل إجراءات التخليص الجمركي للمعدات التقنية، والمساهمة في توظيف الطاقم المحلي، كما تسهل الوصول إلى خدمات الإنتاج والمرافق والمعدات، والتواصل مع الجهات الخاصة والعامة.

مدير عام هيئة تنشيط السياحة عبد الرزاق عربيات أكد أن استضافة الوفد الإعلامي من الهند يعكس الاهتمام العالمي بقطاع السياحة وصناعة الأفلام في الأردن.

وبين أن هذا يؤكد واقع الفرص الاستثمارية في قطاع السياحة وصناعة الأفلام المتاحة في المملكة، والتي هي على الدوام عنوان الاستقرار والأمن في المنطقة، بما تتمتع به من مقومات سياحية وتنوع مناخي وموقع جغرافي متميز وضيافة أصيلة.

وبين عربيات، أن هيئة تنشيط السياحة تعي أهمية جذب رواد صناعة الأفلام، على المستوى العالمي، إلى الأردن في التسويق والترويج السياحي حيث تسعى ضمن خططها التسويقية إلى التركيز على أهم الأسواق الحيوية في صناعة الأفلام، ومن ضمنها استوديوهات بوليوود العالمية، وما لها من أهمية كبرى في الهند باعتبارها سوق كبير وواعد لتعزيز الحركة السياحية من الهند إلى الأردن.

وأشار عربيات إلى “أن هيئة تنشيط السياحة نظمت خلال العام الماضي معرضا متنقلا بمدينتي بانجلور ومومباي في الهند بهدف إبراز المملكة كمقصد سياحي للزوار، والتركيز على ترويج الأردن مركزا لتصوير وإنتاج الأفلام”.

وعقدت هيئة تنشيط السياحة مؤتمرا صحافيا خاصا، لاطلاع الوفد الهندي على خطة التسويق السياحية الأردنية للسوق الهندي والمستهدفة استقطاب وجذب مزيدا من السياح من الدول الاسيوية عامة والهند خاصة.

ومن جانبه علق مدير عام الهيئة الملكية للأفلام مهند البكري قائلا “إن هناك ارتباط وثيق بين قطاعي السياحة وصناعة الأفلام حيث إن تصوير هذه الأفلام على أرض المملكة يساهم بشكل كبير بإظهار المواقع الخلابة وثقافة الأردن المميزة وبالتالي تسويق الأردن سياحيا”.

وأردف “عملنا على مدار السنوات على جذب وتسهيل عمل العديد من الإنتاجات السينمائية العالمية في الأردن وقد رأينا الأثر الكبير على القطاع السياحي بعد عرض هذه الأفلام عالميا”.

وخلال المؤتمر الصحفي أضاف رئيس مجلس ادارة استوديوهات الاردن “اوليفوود” رجا غرور: لطالما تُعدّ الأردن أرض الفرص الجديدة منذ القِدَم، وستؤدي أستوديوهات “أوليفوود” للأفلام دورًا محوريًا في إيجاد هذه الفرص لرُواة القصص في هذا الوقت المهم الذي تتحوّل فيه صناعة الأفلام والرواية الصوتية المرئية للقصص من كونها أحد أشكال الفنون في الأردن لتُصبِح قطاعًا اقتصاديًا حيويًا.

يذكر أن هيئة تنشيط السياحة أعدت برنامجا سياحيا للوفد الهندي شمل زيارات للتعرف على الأماكن السياحية والمناطق الأثرية الأردنية الفريدة في عمان ووادي رم والبتراء والعقبة.

وفى سياق متصل، التقى مدير عام هيئة تنشيط السياحة الوفد الإعلامي الهندي، وبحث معه سبل تعزيز آليات الترويج الإعلامي والتسويق المشترك لجذب حركة سياحية أكبر من الهند إلى الأردن، مؤكدا أهمية السوق الهندي الذي يعد من الأسواق الواعدة في العالم.

وأشار إلى أهمية التعريف أكثر ونقل صورة أشمل عن الأردن سياحيا وثقافيا وتاريخيا لدى عموم الجمهور الهندي لتشجيعه أكثر على زيارة الأردن واستكشاف كنوزه الحضارية.

وأبدى الوفد الاعلامي إعجابه لما شاهده في الأردن من ثراء للمنتج السياحي والإرث التاريخي، وتقديره لحسن وكرم الضيافة الأردنية.

وأكد أعضاء الوفد أن رسالتهم الإعلامية تحتم عليهم نقل الصورة الواقعية الجاذبة، بكل ما تحمل الكلمة من معنى، للحركة السياحية العالمية إلى الأردن، وإلى التركيز على الترويج للأردن باعتباره مركزا متميزا لصناعة الأفلام في المنطقة والعالم، مشيدين، في هذا الصدد، بما يتميز به الأردن من استقرار وأمان على مستوى المنطقة والعالم.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!