أخبار الاردن

العودات : قوة الأردن تتمثل بمتانة العلاقة بين القيادة والشعب وهي احدى عناوين صمود هذا البلد

الشاهين الإخباري – خاص

قال رئيس مجلس النواب السابق المحامي عبد المنعم العودات إن ما نراه من عدوان غاشم ، لم يراعي مسجدا ولا كنيس ولا مشفى ، أسقط كل النداءات التي كانت تطالبنا بها دول الغرب في مستنقع دموي في غزه

واضاف العودات ان جلالة الملك قاد معركة سياسية ايقظ فيها الضمير الانساني واعاد القضيه الفلسطينيه الى الشارع العالمي ، مؤكدا انه يجب ان نقول بكل صراحه ، ان هنالك محاولات تشتيكية مستمره من اعداء هذا البلد ، يحاول زعزعة امنه واستقراره وتشكيك مواطنيه بقيادته ، فهم لا يعلمون ان هذا البلد قوي استطاع ان يقود سفينته الى بر النجاة في الوقت الذي غرقت سفن العديد من البلدان من حولنا ، وهذا ما جاء من فراغ بل من حكمة القيادة ووعيها للتوازنات الدولية وتوظيفها لصالح قضيه ، فالعلاقه بين القياده والشعب هي احد عناوين صمود هذا البلد وان قوة الأردن هي قوه كل اشقائه من امتنا العربيه ، فجيشه لم يسمى بالجيش الأردني بل الجيش العربي ، كونه يؤمن ان قوته هي قوة كل ابناء الأمة العربية والإسلامية ، مشيرا الى ان لواء بني كنانه سيبقى عنوانا للثقافة وحراكاً ثقافياً تقتدي به كل الألوية في محافظات المملكة ، وان البلد الذي لا يرعى ثقافته بلد يداهمه الخطر من كل جوانبه ، فالواجب علينا بناء مركز ثقافياً للواء بني كنانه لانه يستحق ذلك

جاء ذلك خلال افتتاحه الموسم الرابع من مواسم بني كنانه الثقافية بعنوان ” ودائما غزه” مساء السبت في مقر نقابة المهندسين فرع بني كنانة بحضور عدد من المهتمين في الشأن الثقافي من ابناء اللواء ، والذي جاء بتنظيم من ملتقى شعله اليرموك الثقافي وملتقى جداره ام قيس الثقافي وصالون بني كنانه الثقافي ونقابة المهندسين فرع بني كنانه

والقيت كلمات بين اصحابها ان الثقافة ذات اهميه كبيرة بالنسبه للمجتمع والافراد ، وهي التي تشكل القاعدة الاساسية للهوية الوطنية والدينية والتعايش والقيم الإنسانية ، مؤكدين على الإستمرار في العمل الثقافي والإجتماعي لخدمه لواء بني كنانه الذي يستحق بجدارة ان يكون عاصمة للثقافة الاردنية ، لإستقطابه فئات الشباب من المثقفين والأدباء والإعلاميين ، والذي استطاع ان يربط بين الابداع واكتشاف المواهب وتوفير البيئة الخصبة للبناء ، مباركين تزامن الإفتتاح مع عيد ميلاد جلاله الملك عبد الله الثاني ابن الحسين ، واليوبيل الفضي لتسلم جلالته سلطاته الدستورية مثمنين مواقف جلالته والقوات المسلحة الاردنية تجاه الأهل في فلسطين وعلى كافه الصعد دولياً وإقليمياً ومحلياً.

والقى عدد من الشعراء قصائد شعرية تغنت بالوطن والقيادة وفلسطين ، وكعادته تميز الأستاذ الأديب موسى النعواشي في ادارة اللقاء .

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!