صحة وجمال

لموظفي المكاتب .. كيف تتخلصون من آلام الرقبة والكتفين؟

الشاهين الاخباري

لا شك في أن آلام الكتفين والرقبة تؤثر في الأداء العام للموظف في العمل، وتجعله غير قادرٍ على إتمام مهامه اليومية، وتزيد معاناته بعدم حبه للدوام، ورغبته في الحصول على إجازات.

لذا، إذا كنتم ممن يعانون هذه الآلام، فإننا نرصد لكم جميع الأسباب التي تجعلكم تشعرون بها، إضافةً إلى العديد من النصائح اللازمة حول كيفية علاج الأكتاف غير المستوية، وتخفيف الألم؛ لتحسين كفاءتكم في العمل.

أسباب آلام الرقبة والكتفين أثناء العمل:

  • عدم محاذاة الكتفين أثناء العمل:
    أثناء العمل، عادةً يُبقي الأشخاص كتفاً إلى أعلى وأخرى إلى الأسفل، أو ما يُعرف بـ«الأكتاف غير المتساوية»، ما يسبب عدم المحاذاة والألم بمرور الوقت. لذا، إن بقاء الكتفين على ارتفاع غير متساوٍ لفترة أطول يزيد التوتر، ويسبب الألم.
  • استخدام يد واحدة أثناء العمل:
    عندما تستخدمون جانبكم المهيمن أكثر، وتنسون استخدام الجانب الآخر، فإن ذلك يؤثر في التوازن العام للجسم ويسبب آلام الرقبة، إضافةً إلى أنها سببٌ رئيسي لـ«الأكتاف غير المتساوية»، حيث لا يدرك الأشخاص أن أكتافهم تظل غير متوازنة طوال فترة العمل.
  • الوضعية السيئة:
    إن وضعية الجسم في العمل لها تأثيرٌ كبير في الأداء العام للموظف، ويؤثر وضع العمود الفقري والرقبة أثناء العمل بشكلٍ مباشر في القدرة على التحمل في العمل.

علاوة على ذلك، يعد ارتفاع المكتب ومستوى العين أمام الشاشة من العوامل الرئيسية، التي تحدد ما إذا كانت وضعية الجسم مقبولة أثناء العمل أم لا.

  • الأقدام المسطحة:
    يعاني الأشخاص ذوو الأقدام المسطحة خللاً في وضعية الجسم، ينتقل إلى أجزاء الجسم، مثل: الرقبة، والرأس والكتفين. ويمكن أن يكون هذا الأمر سبباً رئيسياً وراء عدم انتظام الكتفين. لذا يُطلب من الأشخاص، الذين يعانون أقداماً مسطحة، واختلالات في الوضعية، إيلاء المزيد من الاهتمام لوضعهم أثناء العمل.
  • حركة أقل أثناء العمل:
    الموظفون الأصحاء، والذين يملكون لياقةً بدنية، أيضاً، يواجهون آلام الرقبة، عندما يعملون لفترة أطول دون أي حركة، إذ إن البقاء في وضع مماثل؛ حتى عندما تكون وضعية الجسم صحيحة لن يساعد الجسم، إذ إنه يتطلب بعض الحركة ليظل دافئاً.
  • «هشاشة العظام»:
    إذا كانت الموظفة تعاني «هشاشة العظام»، فهي أكثر عرضة للإصابة بعدم تساوي الكتفين وآلام الرقبة، إذ يؤدي المرض إلى إضعاف العظام، ما يجعل من الصعب عليها الجلوس لساعاتٍ طويلة، والطريقة الوحيدة لمعالجة هذه المشكلة هي تنويع المهام على مدار اليوم، وعدم قضاء الكثير من الوقت في البقاء بالوضع نفسه.

نصائح لتخفيف آلام الكتفين والرقبة أثناء العمل:

  • زيادة حركتكِ أثناء العمل:
    أول شيء يجب القيام به في العمل هو التحرك، أي يجب ترك المقعد مرةً واحدة على الأقل؛ لإعادة تنشيط الجسم كل ساعة، وليس من الضروري الابتعاد عن المكتب، حيث إن تحريك اليدين والساقين فقط أثناء العمل سيكون بمثابة نقطة تحول كبيرة.
  • استخدام الكراسي ذات التعديلات المريحة:
    واحدة من أفضل الطرق، التي يمكن من خلالها تصحيح وضعية الجسم، والعمل لساعاتٍ دون فقدان القدرة على التحمل، هي الحصول على كرسي مكتب يدعم الظهر، إذ يمكن لكرسي المكتب المريح أن يغير ديناميكيات طريقة الجلوس والعمل تماماً.

ومن المهم، كذلك، اختيار الكرسي بناءً على حجم الموظف، ومتطلبات العمل. على سبيل المثال، يجب على الأشخاص، طوال القامة، أن يبحثوا دائماً عن كرسي مكتب كبير وطويل ليتناسب تماماً معهم. في حين يجب على الأشخاص، الذين يعانون آلام الظهر، البحث عن أفضل كرسي مكتب لآلام الظهر.

  • ممارسة التمارين الرياضية أثناء العمل:
    تمرين العضلات يزيد القدرة على التحمل، ويجعلها أقوى خلال ساعات العمل الطويلة. لذا، يجب أداء تمارين آلام الرقبة والكتف غير المستوية التالية، أثناء الجلوس على المكتب:
  1. إدارة الرأس من جانب إلى آخر 20 مرة.
  2. النظر إلى أعلى وإلى أسفل 20 مرة.
  3. ترك المقعد ومد الكتفين والصدر على الحائط.
  4. الوقوف وتحريك الكتفين إلى الأمام والخلف 5 مرات.
  • أخذ فترات راحة متكررة:
    إن أخذ قسط من الراحة لا يعيد تنشيط العقل فقط، بل الجسم أيضاً. لذا، من الضروري الحصول على استراحة من 5 إلى 10 دقائق كل ساعة؛ حتى يعمل الجسم بشكلٍ صحيح، خلال هذه الاستراحات.
  • تصحيح وضعية الجلوس:
    الحفاظ على مستوى العين مع الشاشة، وإبقاء العمود الفقري في وضعه الطبيعي، يصححان ووضعية الجسم. ولهذا الغرض، يجب البحث عن أفضل كرسي استرخاء لآلام الرقبة.

“زهرة الخليج”

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!