فلسطين

استشهاد المعتقل الإداري محمد أحمد راتب الصبار

الشاهين الاخباري

استشهد المعتقل الإداري محمد أحمد راتب الصبار (21 عاما) من بلدة الظاهرية جنوب الخليل.

وأكدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، ونادي الأسير، نبأ استشهاد الشاب الصبار وهو معتقل منذ شهر أيار/ مايو 2022، وكان آخر أمر إداري صدر بحقّه في شهر تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، لمدة أربعة أشهر.

والشهيد الصبار هو الثامن في معتقلات الاحتلال الإسرائيلي منذ بدء العدوان على شعبنا في 7 تشرين الأول/ اكتوبر، والشهداء هم: عمر دراغمة واستشهد في 23 تشرين الأول/ اكتوبر، وعرفات حمدان في 24 تشرين الأول/ اكتوبر، وماجد زقول في 6 تشرين الثاني/ نوفمبر، وعبد الرحمن مرعي في 13 تشرين الثاني/ نوفمبر، وثائر أبو عصب في 18 تشرين الثاني/ نوفمبر، وعبد الرحمن البحش بتاريخ 1 كانون الثاني/ يناير 2024، إضافة إلى وجود شهيد لم تعرف هويته بعد.

وقال مراسلنا إن الشهيد الصبار استشهد نتيجة الإهمال الطبي في مستشفى “هداسا” بعد نقله إليه من معتقل “عوفر” بسبب معاناته من مضاعفات مرض يعاني منه في الأمعاء ناجم عن تشوهات خلقية، حيث كان يحتاج لنوع معين من الأدوية لكن سلطات الاحتلال منعته عنه. 

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!