أخبار الاردن

انطلاق أعمال ملتقى التعليم العالي 2024 

وزير التعليم العالي: قطاع التعليم العالي والبحث العلمي في الأردن شهد خلال سنوات الربع الأول من القرن الحالي توسّعاً كَمّياً على مستوى أعداد المؤسسات التعليمية

الشاهين الإخباري

أطلقت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي السبت في حرم الجامعة الأردنية ملتقى التعليم العالي 2024، والذي سيستمر لمدة يومين يتم خلالها مناقشة أربعة محاور رئيسية هي: محور الحاكمية، ومحور التمويل، ومحور سياسات القبول الجامعي، ومحور البحث العلمي، وذلك بحضور عدد من وزراء التربية والتعليم والتعليم العالي والبحث العلمي السابقين، ورؤساء مجالس أمناء الجامعات، ورؤساء الجامعات الأردنية الرسمية والخاصة، وأكاديميين وتربويين من ذوي الاختصاص.

وزير التعليم العالي والبحث العلمي عزمي محافظة أكد في كلمته خلال رعايته للملتقى على أن قطاع التعليم العالي كان وما زال وسيبقى موضع اهتمام جلالة الملك عبدالله الثاني، انطلاقاً من أن هذا القطاع أداة لتسريع التنمية، وتحديث الدولة من خلال تنمية موارد بشرية مؤهلة تشكل رأس المال الحقيقي للأردنيين.

وأضاف محافظة أن قطاع التعليم العالي والبحث العلمي في الأردن شهد خلال سنوات الربع الأول من القرن الحالي توسّعاً كَمّياً على مستوى أعداد المؤسسات التعليمية، وقدرة النظام التعليمي على استيعاب المزيد من الطلبةّ والدارسين، وتحقيق العدالة والوصول إلى فرص تعليمية في مختلف أنحاء المملكة، وفي المقابل كانت التحولات النوعية في جودة التعليم والإسهام في البحث العلمي والتطوير تسير ببطء، كما أن الحكومة تُدرك بأن قطاعي التعليم العام والتعليم العالي والبحث العلمي يشكلان رافعة أساسية لتنمية المُجتمعات، وبما أن رأس المال البشري المؤهل هو أحد أهم مُتطلبات التنمية المُستدامة، فإننا سَنعمل على أن يشكل مُخرجات هذين القطاعين قيمة مُضافة لاقتصاد المجتمع وتنميته، وختم حديثه بالتمنيات لهذا المؤتمر ولكل المشاركين فيه من أصحاب الخبرة والرأي للوصول إلى توصيات قيمة قابلة للتنفيذ على أرض الواقع تساهم في التطوير المنشود في قطاع التعليم العالي، مؤكداً بأن مجلس التعليم العالي، ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي سيتقبلان وبكل رحابة صدر التوصيات القيمة التي ستصدر عن المشاركين وسيعملان على دراستها والاستفادة منها.

وتجدر الإشارة إلى أنه وخلال اليوم الأول للملتقى سيتم مناقشة محورين الأول محور الحاكمية، ويقدمه كل من محي الدين توق، واخليف الطراونة، وأحمد المجدوبة، وسيكون ميسر الجلسة شتيوي العبدالله عضو مجلس التعليم العالي.

أما المحور الثاني فسيكون تحت عنوان التمويل ويقدمه كل من مأمون الدبعي، وخلدون الوشاح، وكمال البكري، وسيكون ميسر الجلسة صلاح المواجدة نائب رئيس مجلس التعليم العالي.

أما اليوم الثاني للملتقى وهو يوم الأحد فسيتم مناقشة محورين أيضاً الأول محور سياسات القبول الجامعي وسيقدمه كل من تيسير النعيمي، وتركي عبيدات، وغالب الحوراني، أما المحور الثاني فسيكون تحت عنوان البحث العلمي ويقدمه كل من مصطفى حمارنه، وحنان ملكاوي، ووفاء الخضراء.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!