أخبار الاردن

“المقاولين” تعقد اجتماع لبحث آلية التنسيق ومناقشة مخرجات لجنة الإعمار في المجلس التنسيقي

الشاهين الإخباري

عقدت نقابة المقاولين الأردنيين اجتماعاً مشتركاً، خلال الأسبوع الماضي، في دار النقابة بدير غبار، وذلك لبحث آلية التنسيق ومناقشة مخرجات لجنة الإعمار في المجلس التنسيقي (الأردني – المصري – العراقي)، بحضور مندوبين من وزارة الخارجية ووزارة الأشغال العامة والإسكان والصناعة والتجارة ووزارة الاستثمار والمؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية ومؤسسة المدن الصناعية وغرفة تجارة الأردن وغرفة صناعة عمان ونقابة المهندسين.

وفي بداية اللقاء رحب نقيب المقاولين المهندس أيمن الخضيري بالحضور، مؤكداً بان نقابة المقاولين تسعى دائما في أي اتجاه يؤدي إلى النفع للمقاول والمواطنين والقطاع الاقتصادي، لافتاً إلى أهمية العمل من أجل تحريك عجلة الاقتصاد واستمرار نشاطها.

وأشار الخضيري إلى أهمية تصدير المقاولات وإعادة الإعمار في الدول المجاورة، آملاً أن يكون هنالك أيضاً إعادة إعمار في قطاع غزة بعد العدوان الاسرائيلي الغاشم.

ولفت نقيب المقاولين إلى أهمية تصدير المقاولين في ظل شح النفقات في الموازنة الأخيرة، مؤكداً أنه أصبح المهرب الوحيد والمساهمة في إدخال العملة الأجنبية للبلد.

وبين أن مجلس نقابة المقاولين بذل مجهود كبير في ملف تصدير المقاولات لافتاً إلى ضرورة اكمال المسيرة وتعزيز التشاركية بين كافة الجهات المسؤولة، مشيراً إلى أهمية وجود هيئة مشتركة بين الجهات كافة من أجل موضوع التصدير.

ونوه إلى أنه لا تزال الطموحات كبيرة في ملف التصدير، إلا انا تحتاج لسياسات واضحة وعمل بشكل جدي من كافة الجهات.

بدوره قال نائب نقيب المقاولين فؤاد الدويري أن اللجنة خرجت ببعض التوصيات وخاطبت الجهات المسؤولة في العراق من أجل استمرار العمل في ملف تصدير المقاولات وإعادة إعمار العراق.

وأشار إلى دور نقابة المقاولين والاهتمام بالملف من خلال اللقاءات المكثفة مع الجهات المسوؤلة في الأردن والجهات العراقية.

بدورهم أكد الحضور على أهمية الاستمرار بالعمل في ملف تصدير المقاولات والعمل من أجل ضمان أن يكون المقاول الأردني جزء مهم من عملية إعادة الإعمار في الدول المجاورة.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!