فلسطين

مركز حقوقي: استهداف الاحتلال لمجمع الشفاء إمعان في جريمة الإبادة الجماعية

الشاهين الاخباري

أفاد مركز إعلام حقوق الإنسان والديمقراطية “شمس”، بأن استهداف واقتحام جيش الاحتلال الإسرائيلي لمجمع الشفاء الطبي في مدينة غزة يشكل انحدارًا أخلاقيًا، وفشلاً عسكريًا ذريعًا، وإمعانًا في جريمة الإبادة الجماعية، التي يرتكبها جيش الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني.

وقال مركز “شمس”، في بيان يوم الأربعاء، إن اقتحام مجمع السفاء منذ الإثنين الماضي، وارتكاب جريمة مروعة بحق النازحين، أسفرت عن استشهاد 80 مواطنُا ومواطنة، واعتقال حوالي 300 آخرين، والاعتداء على الطواقم الطبية، وإجبار المئات على مغادرته، هو نتاج للعقلية الدموية، والفكر الفاشي العنصري.

وأشار إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي يقتحم فيها جيش الاحتلال مجمع الشفاء الطبي، ولم يجد فيه أي شيء من الادعاءات الباطلة، التي قدمها سابقًا، ليبرر بها وحشيته، ودمويته في استهداف المدنيين، والطواقم الطبية داخل المجمع.

وندّد المركز الحقوقي في بيانه، بالصمت الدولي والأممي على جرائم الاحتلال التي تهدف إلى قتل الفلسطينيين، وتهجيرهم، وتدمير البيوت، والبنية التحتية، وتدمير المستشفيات، والمراكز الطبية، وانتهاك كافة المبادئ والقيم الأخلاقية والإنسانية.

وأكد أن جريمة اقتحام مجمع الشفاء واستهداف الطواقم العاملة، والاعتداء على النازحين المتواجدين فيه، تشكل انتهاكًا جسيمًا للقانون الدولي الإنساني، وللقانون الدولي لحقوق الإنسان، لا سيما للمادة رقم (18) من اتفاقية جنيف الرابعة المؤرخة في 12/8/1949، والتي تنص على أنه (لا يجوز بأي حال من الأحوال الهجوم على المستشفيات المدنية المنظمة لتقديم الرعاية للجرحى والمرضى والعجزة والنساء وعلى أطراف النزاع احترامها وحمايتها في جميع الأوقات).

وطالب مركز “شمس” الدول الأطراف الموقعة على اتفاقيات جنيف وعلى قانون لاهاي، ومنظمة الصحة العالمية ومنظمة الصليب الأحمر الدولي، والمقرر الخاص لحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة ومنظمة الصحة العالمية، ومنظمة “أطباء بلا حدود”، ومنظمة “العفو الدولية”، وحكومات الدول التي لديها تمثيل دبلوماسي لدى الاحتلال، والمؤسسات الحكومية وغير الحكومية، بضرورة التحرك العاجل والضغط على حكومة الاحتلال، وإلزامها بالتوقف عن قتل المدنيين، وتدمير الأعيان المدنية، وخاصة المستشفيات، والمراكز الصحية، وإجبارها على احترام القانون الدولي الإنساني، وتحييدهم عن الاستهداف، ووقف جرائم الإبادة والتدمير.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!