الاقتصاد والاعمال

الدولار يرتفع وسط تراجع آمال الخفض المبكر لأسعار الفائدة

الشاهين الإخباري

بقي الدولار بالقرب من أعلى مستوياته في أربعة أشهر ونصف الشهر مقابل عملات رئيسية، الثلاثاء، وسط تراجع الرهانات بشأن توقيت أول خفض لأسعار الفائدة من جانب مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) هذا العام.

ولامس الدولار أعلى مستوياته في ستة أسابيع مقابل اليورو، واقترب من تسجيل المستوى ذاته مقابل الجنيه الإسترليني، بعد أن أظهرت بيانات أميركية، الاثنين، توسعا غير متوقع في قطاع التصنيع لأول مرة منذ سبتمبر 2022.

إلا أن التوقعات بتدخل السلطات اليابانية قوضت مكاسب الدولار مقابل الين، رغم ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأميركية طويلة الأجل لأعلى مستوى في أسبوعين الليلة الماضية.

ووفقا لأداة “فيد ووتش” التابعة لـ”سي.إم.إي”، تتوقع سوق العقود الآجلة لأسعار الفائدة الأميركية بنسبة 61.3 بالمئة خفض سعر الفائدة في يونيو، بانخفاض عن احتمال 70.1 بالمئة تقريبا قبل أسبوع.

وقال ريتشارد فرانولوفيتش، رئيس استراتيجية العملة في “وستباك”، “إن التباين في ديناميكيات النمو القوي للولايات المتحدة وتراجع احتمال خفض سعر الفائدة من جانب الاتحادي مقابل النمو البطيء للعملات الأجنبية الرئيسية الأخرى يعني أن أي انخفاضات في مؤشر الدولار يجب أن ينظر إليها على أنها فرص شراء”.

وارتفع مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة مقابل سلة من ست عملات رئيسية، 0.05 بالمئة إلى 105.05، بعد أن وصل في وقت سابق إلى 105.07، وهو ما يتوافق مع أعلى مستوى سجله الاثنين.

وتراجع اليورو 0.08 بالمئة إلى 1.07335 دولار، بعد أن انخفض إلى 1.07295 دولار.

وخسر الجنيه الإسترليني 0.04 بالمئة إلى 1.25455 دولار بعد انخفاضه إلى 1.2541 دولار، وهو أعلى بقليل من أدنى مستوى عند 1.2540 دولار في الجلسة السابقة.

وصعد الين الياباني بشكل طفيف إلى 151.75 للدولار، بعد انخفاضه في وقت سابق إلى 151.79.

ويعد هذا أضعف مستوى للين منذ أن وصل إلى أدنى مستوى في 34 عاما عند 151.975 الأربعاء، مما دفع اليابان إلى تكثيف التحذيرات من التدخل.

وكرر وزير المالية، شونيشي سوزوكي، الثلاثاء، أنه لا يستبعد أي خيارات للرد على تحركات العملة غير المنضبطة.

وتدخلت السلطات اليابانية في 2022 عندما انخفض الين نحو أدنى مستوى في 32 عاما عند 152 ينا للدولار.

وهبط اليوان الصيني إلى أدنى مستوى في أربعة أشهر ونصف الشهر، إذ محا ارتفاع الدولار، أثر بيع العملة الأميركية من قبل البنوك المملوكة للدولة.

وانخفض اليوان إلى 7.2349 للدولار خلال اليوم، وهو أضعف مستوى له منذ نوفمبر 2023.

واستقر الدولار الأسترالي عند 0.6490 دولار أميركي، بعد أن انخفض إلى أدنى مستوى في شهر تقريبا عند 0.64815 دولار أميركي الاثنين.

وتراجع الدولار النيوزيلندي 0.1 بالمئة إلى 0.5947 دولار أميركي، متراجعا صوب أدنى مستوى في أربعة أشهر ونصف الشهر عند 0.59395 دولار الذي سجله الليلة الماضية.

وعلى صعيد العملات المشفرة، هوت بتكوين 4.4 بالمئة إلى 69707 دولارات، بعد هبوط مفاجئ بما يزيد عن ثلاثة آلاف دولار خلال نحو 15 دقيقة.

سكاي نيوز

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page