الاقتصاد والاعمال

الذهب يحوم قرب أعلى مستوى له على الإطلاق

الشاهين الإخباري

حومت أسعار الذهب الثلاثاء دون المستوى القياسي الذي سجلته في الجلسة السابقة، مع تماسك الدولار وعوائد سندات الخزانة بعد بيانات أميركية قوية أثارت شكوكا بشأن ما إذا كان مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمييكي) سيخفض أسعار الفائدة 3 مرات العام الحالي.

وارتفع الذهب في التعاملات الفورية 0.2% إلى 2253.94 دولار للأوقية (الأونصة)، ليظل دون أعلى مستوياته على الإطلاق عند 2265.49 دولار الذي سجله الاثنين. وصعدت العقود الأميركية الآجلة للذهب 0.8% إلى 2274.60 دولار للأوقية.

وقال تيم ووترر كبير محللي السوق لدى كيه.سي.إم تريد “سجل الذهب سعرا قياسيا جديدا، ومع هذا المستوى المرتفع ظهرت أيضا بعض المؤشرات على التسعير بصورة مبالغ فيها، مما أدى إلى تراجع متواضع. لكن التراجعات الأخيرة في الذهب كانت طفيفة في طبيعتها بسبب انتظار المشترين المحتملين على الهامش للحصول على فرص أفضل للعودة”.

وتقوضت مكاسب الذهب مع صعود الدولار إلى أعلى مستوى في 4 أشهر ونصف الشهر، في حين يجري تداول عوائد سندات الخزانة الأميركية القياسية لأجل 10 سنوات قرب أعلى مستوياتها في أسبوعين بعد بيانات أظهرت نمو قطاع الصناعات التحويلية في الولايات المتحدة للمرة الأولى في عام ونصف العام خلال مارس/آذار.

وقال رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي غيروم باول الجمعة إنّ أحدث بيانات للتضخم لم تؤثر على التوقعات الأساسية للبنك المركزي، لكنه قال إن قوة الاقتصاد “تعني أننا لسنا بحاجة إلى التسرع في التخفيض”.

وذكر ووترر “سيترقب المتعاملون صدور تقرير الوظائف غير الزراعية في الولايات المتحدة الجمعة، لأنه إذا رأينا تقرير وظائف آخر قويا، فقد يوفر هذا حافزا لارتداد الذهب”.

وعادة ما يرتفع الذهب مع تخفيض أسعار الفائدة لأن هذا يقلل من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة السبائك.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة 1.1% إلى 25.37 دولار للأوقية، وزاد البلاتين 0.6% إلى 907.45 دولار، وصعد البلاديوم 1.2% إلى 1008.44 دولار.

رويترز

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page