فلسطين

المقاومة تقصف غلاف غزة بطائرة مسيرة لأول مرة منذ نوفمبر الماضي

الشاهين الاخباري

قال جيش الاحتلال الإسرائيلي إنه رصد انفجار طائرة مسيرة أطلقت من قطاع غزة في مستوطنات الغلاف جنوبي القطاع.

وأفادت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، بأن الطائرة المسيرة التي تسللت من قطاع غزة نحو مستوطنات الغلاف هي الأولى منذ تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي.

وفي ذات السياق، قالت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إنها قصفت قوات إسرائيلية متمركزة في محور نتساريم بصواريخ “رجوم” قصيرة المدى عيار 114 ملليمترا.

كما أعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي أنها قصفت بقذائف الهاون تمركزا لجنود إسرائيليين على خط الإمداد في محور نتساريم.

وفي معارك رفح، قالت كتائب القسام إنها استهدفت دبابة من نوع ميركافا بقذائف “الياسين 105” قرب دوار الجوازات شرقي رفح، كما استهدفت قوات الاحتلال في موقع كتيبة تل السلطان (شمال غربي رفح) بقذائف الهاون من العيار الثقيل.

فيما قالت سرايا القدس إنها قصفت بالصواريخ وقذائف الهاون مقر قيادة جيش الاحتلال وجنوده وآلياته جنوب الحي السعودي وتل السلطان غربي رفح، كما قصفت موقعي كرم أبو سالم وصوفا العسكريين شرق رفح بقذائف الهاون من العيار الثقيل.

ويواصل جيش الاحتلال هجماته البرية في رفح منذ أكثر من 40 يومًا، مخلفًا عددًا كبيرًا من الشهداء والإصابات.

وفي غضون ذلك، أفادت مصادر طبية يوم الأربعاء، باستشهاد 18 مواطنًا في غارات إسرائيلية على مناطق متفرقة في قطاع غزة منذ فجر اليوم.

وأعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة، الثلاثاء، ارتفاع حصيلة ضحايا العدوان إلى “37 ألفا و372 شهيدا و85 ألفا و452 إصابة”.

زر الذهاب إلى الأعلى