عالم الطفولة

كيفية التعرف على التوحد في طفلك

الشاهين الاخباري

يظهر العديد من الأطفال المصابين باضطراب طيف التوحد (ASD) اختلافات في النمو والمهارات الاجتماعية واللغوية، والتي غالباً ما تمر دون أن يلاحظها أحد.
لكن الملفت للانتباه هو تأخرهم في الكلام واللغة والاختلافات السلوكية، وقد يلاحظ بعض الآباء والعائلات اختلافات في طريقة تفاعل أطفالهم مع أقرانهم وغيرهم.

فيما يلي بعض العلامات على الاختلافات الاجتماعية والتواصلية والسلوكية لدى الأطفال المصابين بالتوحد، التي تعرفك إذا ما كان طفلك متوحداً، لكن ضعي في اعتبارك، أن هذه الأعراض تختلف في شدتها بين طفل وآخر، وهذا ما يشرحه لك الأطباء والمتخصصون.

علامات في التواصل الاجتماعي تشير إلى أن الطفل مصاب بالتوحد


1 – قد لا يحافظ على الاتصال بالعين، أو لا يتصل بهما على الإطلاق.
2 – لا يبتسم لوالديه، ولا يعبر بوجهه تعبيرات الوجه الأخرى.
3 – قد لا ينظر إلى الأشياء أو الأحداث التي ينظر إليها أحد الوالدين أو يشير إليها.
4 – لا يقوم بإحضار الأشياء ذات الاهتمام الشخصي لعرضها على أحد الوالدين.
5 – لديه صعوبة في إدراك ما قد يفكر فيه الآخرون أو يشعرون به من خلال النظر إلى تعابير وجوههم.
6 – لا يظهر تعاطفه مع الآخرين.
7 – لديه صعوبة في تكوين صداقات والاحتفاظ بها.
8 – لا يحب مشاركة الآخرين أشياءه الخاصة.

علامات استخدام الحواس لدى الأطفال المصابين بالتوحد


1 – لا يقول كلمات مفردة قبل 15 شهراً أو عبارات من كلمتين قبل 24 شهراً.
2 – يكرر بالضبط ما يقوله الآخرون دون فهم المعنى (غالباً ما يسمى ببغاء أو صدى).
3 – قد لا يستجيب لنداء الاسم ولكنه يستجيب لأصوات أخرى (مثل بوق السيارة أو مواء القطة).
4 – قد يشير إلى نفسه بـ”أنت” والآخرين بـ”أنا” وقد يخلط بين الضمائر.
5 – قد يمتلك ذاكرة قوية، خاصة بالنسبة للأرقام أو الحروف أو الأغاني أو أناشيد التلفزيون أو موضوع معين.
6 – لا يجيد اللعب التخيلي.
7 – قد يفقد قدرته اللغوية ما بين عمر 15 و 24 شهراً (غالباً ما يسمى ذلك الانحدار).

العلامات السلوكية لدى الأطفال المصابين بالتوحد


1 – يعاني من سلوكيات متكررة ووسواسية، مثل الدوران، والتأرجح، ودوران الأصابع والمشي على أصابع القدم لفترة طويلة، أو تحريك اليدين ويُسمى “السلوك النمطي”.
2 – يحب الروتين والنظام والطقوس. لديه صعوبة في التغيير أو الانتقال من نشاط إلى آخر.
3 – قد يكون مهووساً ببعض الأنشطة غير المعتادة أو القيام بها بشكل متكرر خلال اليوم.
4 – يلعب بأجزاء من الألعاب بدلاً من اللعبة بأكملها (على سبيل المثال، تدوير عجلات شاحنة تعد لعبة بالنسبة له) دون أي خوف.
5 – قد يكون حساساً للغاية أو غير حساس على الإطلاق للروائح والأصوات والأضواء والقوام واللمس.
6 – يحدّق وينظر إلى الأشياء من زوايا غير عادية.

كيف تعرفين أن ابنك مصاب بالتوحد؟


إذا كانت لديك مخاوف بشأن الطريقة التي يلعب بها طفلك أو يتعلم أو يتكلم أو يتصرف أو يتحرك، فتحدثي إلى طبيب الأطفال. قبل الذهاب إلى الموعد، اكتبي العلامات التي تظهر عليه خلال فترة نموه، واقرئي هذه النصائح حول “كيفية التحدث مع الطبيب”.
1 – تذكري أنك تعرفين طفلك جيداً وأن مخاوفك مهمة، وإذا لم تكوني مرتاحة لنصيحة الطبيب، فاطلبي رأياً ثانياً.
2 – لا تنتظري، وتصرفي في وقت مبكر إذ يمكن أن يحدث فرقاً كبيراً في نمو طفلك!


6 أعراض للتوحد عند المراهقين

كيف تميز الطفل المصاب بالتوحد عن الأطفال الآخرين حسب عمره؟


فيما يلي بعض الأمثلة التي قد تساعد أحد الوالدين على التمييز بين السلوك الطبيعي المناسب للعمر والعلامات المبكرة لاضطراب طيف التوحد:

في عمر 12 شهراً

سيدير الطفل ذو النمو الطبيعي رأسه عندما يسمع اسمه.
قد لا يلتفت الطفل المصاب باضطراب طيف التوحد للنظر ، حتى بعد تكرار اسمه عدة مرات، ولكنه سيستجيب للأصوات الأخرى.

في عمر 18 شهراً

سيشير الطفل الذي يعاني من تأخر في الكلام بتعابير وجهه أو إيماءاته أو يستخدمهما لتعويض افتقاره إلى الكلام.
قد لا يقوم الطفل المصاب باضطراب طيف التوحد بأي محاولة للتعويض عن تأخر الكلام ويقتصر الكلام عنده على تكرار ما يسمعه على التلفزيون أو ما سمعه للتو.

في عمر 24 شهراً

يجلب الطفل ذو النمو الطبيعي صورة يظهرها لوالدته ويشاركها فرحتهم بها.
قد يجلب الطفل المصاب باضطراب طيف التوحد زجاجة والدته من الفقاعات لفتحها، لكنه لا ينظر إلى وجهها عندما يفعل ذلك ولا يشاركها متعة اللعب معاً.

سيدتي

زر الذهاب إلى الأعلى